Thursday, June 29, 2017

الان اقول لك وداعا..

أشتقت اليك يا معذبي
أشتقت اليك و هذا كان يولد بداخلي انشقاقات
كيف اشتاق لعذابي
كم اردت ان ارتمي بأحضانك لاستكين بها
و كم رغبت ان امزقك اربا
بداخلي اضطرابات جمة
تناقضات لا يمكنني حصرها
يا ليت عيناي ما رأتك ...
و لكن لا.. لما كنت انا ما انا عليه الان لو لم تصبح جزء مني
فانت انا.. جزء مني
و انا انت.. أصبحت فيك
كم انا غاضبة منك.. و كم اشكرك
و كم اشفق عليك لأني اعلم ان كل ما شعرت به يوما, يعتريك الان و يمزقك انت ايضا
يالا حيرتي و المي منك
يا ويلتك انت مني ..
أكنت دوائك و جعلتني لعنتك؟

************************
************************
************************

يا من جعلني أحلق بسماء الحب
يا من القاني بأسفل الارض
يا من أدميت قلبي دما
يا من ملئني فرحا
يا من أغضبني حتي الثورة
يا من اذاقني النشوي
يا من أرشدني لاحلام بكر فيا
يا من أفقدني الرغبة في الحياة
يا كل ما انت عليه
الان لك أقول.... وداعا


ميريت نبيل 
١٧ نوفمبر ٢٠٠٩ 

No comments:

Post a Comment