Tuesday, May 30, 2017

و بعد كل عملة يقول لي i love you too mama



ابني لما يعمل عاملة من اياهم يجي يقولي
” I love u too mama ”
 كأنه بيفكرني اني بحبه و انه هو كمان بيحبني و ان الحب اسمى شيء في الوجود 😂 بيفكرني ان كلها -المصايب اللي بيعملها- شكليات و ان اهم حاجة هي الحب
يعلو هتاف في الخلفية: بالحب! بالحب! بالحب

الاول كنت بفتكره بيستهبل او بيعمل
emotional manipulation
بس بعد لما قريت لقيت انه سنه صغير لسة على الاساليب الملتوية دي. و ان لا انا ولا باباه بنلجأ للاساليب الملتوية دي, فمفيش حد يتعلم منه ده اصلا.
و افتكرت جملة قريتها في كتاب ما عن نفسية الاطفال, ان الله خالقنا بفطرة سوية.. بنعرف احتياجاتنا بالفطرة و بنطلبها بتلقائية و صراحة. مع الخبرات السيئة اللي الطفل بيمر بيها الفطرة دي بتتشوه و بنتعلم الطرق و الاساليب الملتوية. او نتوه و منبقاش عارفين نشوف احتياجاتنا بوضوح.
الطبيعي ان اكتر وقت الشخص بيحتاج يشعر فيه انه محبوب هو وقت ضعفه.. اني محبوب رغم ضعفي, رغم خطأي, بل رغم شري حتى!  مقبول و محبوب في كل الحالات و الاوقات بلا شروط.
و لأن الولد الحمد لله لسة بريء و فطرته سليمة هو عارف هو عايز ايه و بيطلبه بوضوح “طمنيني انك بتحبيني” محتاج اسمعك بتقوليها, محتاج افكرك انك بتحبيني قبل ما تعملي اي تصرف ارعن و اهوج تندمي عليه بعدين.
الصراحة انا بشكر ربنا انه بيعمل كده.. فعلا بحتاجه يفكرني في الاوقات دي i love you too mama..
انا بحبك مهما عملت و رغم كل شيء, و عشان كده بعلمك ايه الصح و ايه الغلط. مش بعاقبك, لأ, بعلمك, بوجهك, بشرحلك, و بفهمك ان افعالك ليها نتايج هنتحملها سوا دلوقت, بس لما تكبر هتتحملها لوحدك. انا بحبك مهما عملت, حتى و انا زعلانة منك, حتى لما بهدلت الدنيا, حتى لما مسمعتش الكلام و ده عمل مشكلة لبسناها كلنا.
اشكرك لانك بتفكرني ان اهم حاجة هي اننا بنحب بعض, و ان اي حاجة تتكسر مش مهم, المهم انت متتكسرش, مهم ان انا مكسركش عشان اي حاجة تانية ممكن تتعوض او حتى لو متتعوضش فاكيد قيمتها اقل منك و من نفسيتك و امانك  ❤ انا كمان بحبك

No comments:

Post a Comment