Sunday, December 18, 2016

"بتحبيني ليه؟"

"بتحبيني ليه؟"

والدي الله يرحمه مرة سأني السؤال ده و انا صغيرة معرفتش ارد عليه, كل اللي قلتهوله اني بحبك بس معرفش ليه.. معنديش سبب! ابويا ابتسم من الاجابة رغم اني حسيت ساعتها اني معرفتش اجاوب..
كبرت و عدت سنين و خبرات اشكال و الوان و توصلت للخلاصة دي و فهمت ليه ابويا ابتسم. 
الحب ملوش سبب او داعي اللهم الا وجود الاخر. مجرد ميلادك سبب كافي للمحبة. منغير صفات او اعمال او حتى نيات.
الكلام ده تطبيقه صعب.. صعب جدا. بالذات لو فكرت فيه على نفسي.. انا اكتر حد عارف فسادي. و عندي بدل السبب ألف يخلوني مش مادة سهلة للمحبة. بس غالبا برده ده نفس السبب و المنطق اللي بيستدعي ان المحبة متكونش مشروطة او ليها سبب معين. ان كلنا بشر و فينا فساد, فلو دورنا على اسباب هنلاقي اسباب لعدم المحبة اكتر من اسباب المحبة..
‏الحب مش موقوف او مشروط على مدى جمال و صلاح و تناسب المحبوب مع المحب. الحب الحقيقي ملوش سبب معين يجب توافره في المحبوب. الحب مبيتوقفش غير على المحب: قرار فردي. لو في نيات او اعمال او صفات بتتوقف عليها عملية المحبة فهي دواخل المحب. كل لما كان الشخص جواه نقي و بسيط كل لما كانت المحبة غزيرة و اسهل بالنسبة له. 
بس خلينا نوسع نطاق نوع المحبة لتشمل الاصدقاء و الزملاء بل و حتى الاشياء. و خلونا برده نتفق ان كلمة محبة ليست مرادف لكلمة علاقة او ارتباط. المحبة في حد ذاتها شيء , و العلاقات بتعقيداتها و قواعدها شيء اخر. 
المحب الواعي مدرك حدوده. و مدرك انه مسئول عن محبة نفسه كما عن محبة الاخرين. و مدرك انه لازم يبقا واعي لتقدير طاقته (طاقته مش كبريائه -تفرق كتير). يقدر يميز امتى هو قادر على التقارب و العطاء و امتى يحين وقت وضع مسافات و حدود. و ده ممكن يكون بهدف الحفاظ على المحب(!!). 
‏مش معنى انك تحب حد انك لازم تربطه زي الحجر في رجلك و أنت بتصارع في البحر.. يكفيك ما في بحر الحياة من امواج و دوامات فأكيد مش متحمل حجر في رجليك!
‏الادراك و الوعي ده يخلوا الشخص قادر يقول بكل وعي انه بيحب حد. حب واعي مش مجرد حالة مزاجية متقلبة او مراهقة رومانسية خيالية لا تمت للواقع بصلة. محبته مش رد فعل لجمال او جدعنة او حتى رد لمحبة الشخص الاخر.
الحب من عدمه مش مشروط بنوع علاقة او حتى بوجود علاقة من عدمها على الاطلاق. 
‏بناخد وقت و خبرات كتير عشان نفهم انه ينفع نحب حد و رغم محبتنا دي نختار اننا نبعد لأن قربنا بيؤذينا احنا الاتنين او حد فينا او يؤذي العلاقة نفسها.. 
‏ينفع نبعد خطوة او اتنين او اكتر. مش لازم يعني يا نلزق يا نقطع! الموضوع مش ابيض و اسود. المبادئ هي اللي فيها ابيض و اسود, ممكن اقول المحبة فيها ابيض و اسود لكن العلاقات فيها الوان كتير بل و درجات كتير لكل لون!
و بعدين حتى لو قررتم تقطعوا الاتصال مش لازم ده يبقا بزعل وخناق.. ومش لازم يبقا معناه انكم مبتحبوش بعض. مش لازم ان الشخص اللي قدر يبعد يبقا هو اللي بيحب اقل او مبيحبش, بالعكس ممكن يبقا اختار يحط حدود لانه مهتم بجودة العلاقة. ليه تفضل في علاقات متعبة لحد ما المحبة تنطفىء من كتر ما التروس بتكسر في بعض؟ ممكن تاخد خطوتين لورا, او توطي شوية عشان الرياح متخلعكش من الارض.. ساعات المسافة دي بتبقا الساتر. بتبقا همزة الوصال مش القطع. اوقات الظروف بتخلي الاختيار صعب و مؤلم.. بس افتكر كم العلاقات و المحبة اللي كان ممكن يتم انقاذهم و يكملوا لو كنا بعدنا شوية في وقت مناسب.. كم علاقة انتهت لان طرف او جميع الاطراف اصروا ان مفيش ترجمة للبعد غير قلة المحبة! يا ابيض يا اسود!
امتنان حقيقي و عميق لكل من احبني بلا شروط للاستحقاق و محبتهم متأثرتش بتغير شكل علاقتنا او حتي بتغيري الشخصي. سلام و امتنان و احترام للي احبوني بلا سبب على الاطلاق غير جمال و نقاء قلوبهم.. 
سلام لكل المحبين و المحبوبين.. صلاة و محبة و سلام لكل الأحبة ايا كانت المسافات -المعنوية او الفعلية- بيننا..
@marmaritaaa

Sunday, December 4, 2016

ابطالي الحقيقيين.. مش بتوع الاساطير ولا المشاهير..